الخميس، 24 مارس، 2011

بطعم الليمون

لم يكن اللون الأخضر يستهويني في صغري .. لكني أراه اليوم يضفي على الأشياء هدوءاً
محببًا .. فمجرد النظر لشئ أخضر يكسب قلبي نشوة و يلقي في نفسي راحة و يزيح عني آلام
.. نفسية لازمتني لعدة أشهر أو آلام عضلية توازي الجري لأميال
أتشمم في لون الخضار رائحته .. أعشق مذاق خضار الليمون الذي لم يتم نضجه و الذي لا يأتينا بأي عصير .. أذوب عشقاً في إحساس أن تدغدغني رائحته في أنفي الدقيق فـ (أكرمش)
ملامح وجهي و أرفع يداي ثم أخيـــراً ..
أعطــــــس
أتذكر أغنية (شجر اللمون) للملك محمد منير و لا أعرف لماذا أسمعها الآن داخل أعماقي
بصوت أحمد منيب .. تدخل شقيقتي الصغرى بمكعب أخضر ..
فأصرخ : " شيكولاتة كرونا (بتاعة زمان) .. من أين أتيتِ بها (يا مجرمة) ؟ "
تذكرني بأيام الطفولة ، لون ورقتها الأخضر جعلني أنفر منها آنذاك ، حتى أني لم أفكر في النظر إلى نوعها و كنت أتجه إلى تلك المغلفة باللون الأحمر أو الأصفر ، بطعم الفراولة أو الأناناس .
أعترف .. بأن سطحيتي أيام طفولتي و اختياري للون الشيكولاتة قد حرمني من الاستمتاع بشيكولاتة بطعم الليمون .

أغسطس 2010

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق