الجمعة، 4 فبراير، 2011

في تاريخ الغد نعيش

اليــــــــــــوم ..
بأيدينا نصنع التاريخ .. ففي الغد سَنَقصُص أيامنا هذه لأبنائنا كجزء من التاريخ الذي نَكمُن الآن في ثنايا أحداثه .. و نذوب فيه ، فلا نُمِّيزه بآية ملامح
ذلك الغد الذي سنتنشق فيه نسيم التغيير .. الحرية .. و مزيدًا من النسائم الإيجابية التي سَتُعَرِفنا عليها الأيام المقبلة .. و التي كنا نجهلها فيما مضى

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق