الاثنين، 11 مارس، 2013

لم تصل

غير آبهة .. ظلت تجري و تلهث .. حتى تداعت أعضاؤها و خارت قواها
إيجازًا .. لم تصل
فندمت على ما سقط منها و تركته .. فلم تستطع العودة
و لم تصل 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق