السبت، 28 يوليو، 2012

عدّاد

ثم أصبحت أشبه "التاكسي" شاغر الزبائن تاركًا العدّاد يضيف ذلك "الربع جنيه" اللعين في كل دقيقة تمر فينظر إليه مرات ، ثم يهمله و يعود لينظر إليه فيفاجأ بقدر الجنيهات الرقمي على الشاشة و الذي لم يدخل جيبه كأوراق

الجمعة، 13 يوليو، 2012

تغيّرات جذرية

أخذته بين ذراعي و أسمعته ضربات قلبي التي تخافتت و جفّت ، كما لو كانت الأدوار قد تبدلّت ..

الأربعاء، 11 يوليو، 2012

خواء

ثم أجدني أرى تخيّلًا لك و أنت تلقي حجرًا أصم بداخلي .. فيسقط في قدمي محدثًا ضجة ، ربما فرقعة ذات رنين كئيب قد يتبعها صدى صوت مُقبِض ..
ثم تستقر فتهدأ و تصمت .. و لا يستقر حال نفسي ، فقط أجدني أصمت